مجلس النواب يبحث مع وزير التعليم تأجيل امتحانات الثانوية العامة

مجلس النواب يبحث مع وزير التعليم تأجيل امتحانات الثانوية العامة

ahmed attia
تعليم
ahmed attia29 مايو 2020آخر تحديث : منذ 4 أشهر

يترقب جميع أولياء الأمور وطلاب الثانوية العامة حلول وقت آداء امتحاناتهم. فمن المترقب أن تعقد عقب منتصف شهر يونيو ، الوقت الذي حددته الحكومة لخروج البلاد من ذروة الإصابات بفيروس كورونا.

ومن المقرر حتى الآن أن تعقد امتحانات الثانوية العامة للعام الدراسي 2019/2020 اعتبارا من يوم الأحد الموافق 21 يونيو القادم والتي من المفترض ان تستمر حتى 21 يوليو 2020.

ونظرا لقدوم شهر يونيو ووجود العديد من المخاوف باستمرار الأزمة الراهنة واستمرار زيادة الإصابات فبدأت مقترحات البرلمان بتأجيل الامتحانات.

ومع تزايد أعداد الإصابة لتتخطى رقم 20 ألف أمس، وتوقع العديد أن فترة الذروة ستكون خلال شهر يونيو، بدأ عدد من أعضاء البرلمان المصري في اقتراح تأجيل امتحانات الثانوية حتى تعبر مصر ذروة أزمة كورونا المتفاقمة التي لا يستطيع أحد تحديد موعد نهايتها حتى الآن.

وقالت النائبة ماجدة نصر -عضو لجنة التعليم بالبرلمان- أن اللجنة ستبحث مع الدكتور طارق شوقي -وزير التربية والتعليم- إعادة النظر في تأجيل امتحانات الثانوية، بحيث يتم تأجيلها لمدة أسبوعين لحين انتهاء ذروة تفشي الفيروس القاتل كوفيد-19 في مصر، ولا مجال لإقامة امتحانات الثانوية بما هو معروف عنها من تجمعات خلال الفترة المقبلة. ومع ذلك فهناك أولياء أمور يريدون إقامة الامتحانات في أسرع وقت لأنهم سئموا التأجيل والانتظار.

وأوضحت النائبة أن هناك 3 سيناريوهات لامتحانات الثانوية العامة في ظل أزمة كورونا. الأول: إجراء الامتحانات في موعدها مع اتخاذ الاجراءات الاحترازية المشددة، والثاني: تأجيل الامتحانات لحين انحسار الفيروس التاجي عن البلاد، والثالث: من يرغب في التأجيل يمكن أن ينتظر للعام القادم ولن يؤثر ذلك على درجاته.

أضافت النائبة أن وزارة التربية والتعليم قد وضعت إجراءات وقائية مشددة لحماية الطلاب خلال الامتحانات، والتي من بينها تخصيص ساعتين قبل الامتحان لتطهير وتعقيم الطلاب، فضلا عن تقليل عدد الطلاب خلال اللجان، وتفعيل التباعد الاجتماعي. وكذلك ضرورة ارتداء الكمامات، ومنع انتظار أولياء الأمور أمام اللجان.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.