الحكومة تستهدف إنشاء مناطق استثمارية للشركات الناشئة

الحكومة تستهدف إنشاء مناطق استثمارية للشركات الناشئة

audai audai
بره الصندوق
audai audai14 أغسطس 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات

تشكيل لجنة فنية مشتركة لخلق بيئة تدعم الابتكار
وقعت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، والدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بروتوكول تعاون بهدف خلق بيئة داعمة لريادة الأعمال، وتنمية قدرات الشباب المبتكر، وجذب الاستثمارات العالمية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وتحفيز الاستثمار في الشركات الناشئة، ودعم الابتكارات التكنولوجية التي تساعد علي دمج وتمكين متحدي الإعاقة.
وبموجب البروتوكول يتم تفعيل أطر التعاون والتكامل بين الوزارتين من خلال تشكيل لجنة فنية مشتركة تعمل على خلق بيئة أعمال داعمة تستهدف اقتصادا مبنيا على الابتكار باستخدام تكنولوجيا المعلومات ، وتمكين الشباب المصري من تنمية قدراته الإبداعية ، وتحفيز القطاع الخاص المحلي والدولي والمؤسسات المالية الدولية على الاستثمار في الشركات الناشئة المصرية، والعمل على تطوير بيئة ريادة الأعمال بما يؤهل مصر لتكون مركزًا إقليميًا لريادة الأعمال في أفريقيا والشرق الأوسط.
ويتضمن البروتوكول وضع استراتيجية مشتركة لجذب الاستثمارات الأجنبية والمحلية في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في مصر بما في ذلك إنشاء مناطق استثمارية خاصة للشركات الناشئة والجهات والمؤسسات الداعمة لها.
وينص البروتوكول على وضع وتطوير استراتيجية لدعم الاقتصاد الرقمي في مصر، مع التركيز على تمكين البنية التحتية الرقمية وخدمات التكنولوجيا المالية وريادة الأعمال الرقمية في المنصات الرقمية.
بالاضافة الى التعاون المشترك لزيادة نطاق الوصول للخدمات المالية غير المصرفية وخاصة خدمات التمويل متناهي الصغر باستخدام تكنولوجيا الاتصالات من خلال الاستفادة من شبكة البريد.
كما ينص البروتوكول على ضرورة بحث وتنفيذ الاصلاحات التشريعية اللازمة لدعم الاقتصاد الرقمي والاقتصاد التشاركي، والاستعانة بخبراء دوليين في عقد ورش عمل مشتركة حول موضوعات محددة، وعقد دورات تدريبية مشتركة لبناء القدرات.
وأشارت نصر إلى أن البروتوكول يتضمن الترويج لخريطة مصر الاستثمارية وما تتضمنه من فرص استثمارية خاصة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والعمل على تنمية وتطوير المنصة المشتركة “فكرتك شركتك” من خلال قاعدة بيانات مشتركة تدعم الشركات الناشئة والمشاريع الصغيرة والمتوسطة .
وكذلك إطلاق حملة ترويجية دولية مشتركة لتسويق الشركات الناشئة التكنولوجية المصرية.
وأكدت أن الوزارة تستهدف ضخ استثمارات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خاصة بعد التشريعات الأخيرة التي صدرت ومنها قانون الاستثمار، وأنه سيتم وضع الفرص الاستثمارية في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ضمن خريطة مصر الاستثمارية، مع تعاون في المناطق الحرة.
وقال الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن البروتوكول يرتكز على التعاون في ثلاثة محاور رئيسية وهى الخاصة بتوحيد الجهود من أجل جذب استثمارات جديدة لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات ، مؤكدا على أن القطاع يحظى بالعديد من الفرص الاستثمارية الكبرى، والخبرات والكوادر المؤهلة.
وأضاف أن البروتوكول يشمل أيضًا تشجيع الابداع وريادة الاعمال، والاستعانة بالخبرات الدولية .

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة