معلومات عن الكلمة المفتاحية وأنواعها

معلومات عن الكلمة المفتاحية وأنواعها

audai audai
المحمول
audai audai1 أغسطس 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات

الكلمة المفتاحية عبارة عن كلمات أو عبارات تدل على ما يحتويه الموضوع على المواقع الالكترونية .
ويطلق على الكلمات المفتاحية أيضاً الكلمات الرئيسية ، و يرجع ذلك لأنها تلعب دوراً هاماً فيما يخص ربط الموقوع بمحركات البحث .
وينبغي على الكاتب أن يراعي المكان الأمثل لوضع الكلمات المفتاحية فيه ، حيث أن وضع الكلمات المفتاحية في أماكن خاطئة قد يتسبب في الضرر للموقع أو المدونة .
كما يتوجب عند القيام بتوزيع الكلمات اختيار الكلمات المفتاحية المعبرة بشكل مؤثر عن المحتوى الخاص بالموضوع ، فالكلمات المفتاحية الصحيحة تزيد من فرص الإقبال على الموقع ، و بالتالي دخول أكبر عدد من الزوار إليه.
فمثلاً عند قراءتك لموضوع ما تلاحظ أن الموضوع يدور حول فكرة رئيسية يريد أن يُسلط الضوء عليها ، و يشرحها بشكل جيد فهذه الفكرة هي الكلمة المفتاحية للموضوع ، و يجب على الكاتب أن يراعي اختيار الكلمات أو العبارات التي تجذب القراء ، و تمهد الطريق لهم للدخول إلى الموضوع من أجل الحصول على المعلومات والتعرف على ما هو جديد.
مواصفات يجب توافرها في الكلمة المفتاحية :
يجب أن يراعي الكاتب عدة مواصفات عند تخير الكلمات المفتاحية ، و من أهم هذه الصفات هي الأتي :
1- أن تكون الكلمة المفتاحية معبرة عما يشتمل عليه الموضوع .
2- يجب أن يراعي الكاتب أن تكون المنافسة على الكلمة المفتاحية قليلة في المدونات ، و الصفحات ، و المواقع الأخرى.
3- يشترط أن تكون الكلمة المفتاحية يستخدمها الباحثون بكثرة.
أنواع الكلمة المفتاحية :
تنقسم الكلمات المفتاحية إلى نوعيين أساسيين ، و هما كالتالي :
1- النوع الأول :- الكلمة المفتاحية القصيرة أو العادية :- و يستخدم هذا النوع في عمليات البحث بكثرة حيث أن الكلمة المفتاحية فيه لا تتعدى الكلمتين أو الكلمة مثل ” جامعة ، و مدرية ، ألعاب بنات” فهذه كلمات اعتيادية ، و شائعة للغاية ، و يعرف هذا النوع من الكلمات المفتاحية بأنه صعب من حيث المنافسة مع الآخرين .
و ذلك لأن الكلمة المفتاحية القصيرة أو العادية يكثر استخدامها بشدة نظراً لسهولتها ، و يصعب أيضاً العمل بها لعدم دقتها فقد تكون الكلمة المفتاحية القصيرة غير واضحة ، و لا تعبر عن المحتوى أو عما يريده القارئ تحديداً ، و هو الأمر الذي يمكن أن يهدد مشروعك.
من ناحية أخرى ، يمكن أن تجلب الكلمة المفتاحية القصيرة لك الكثير من الزوار لمدونتك أو موقعك ، و لكن الأمر المحزن أنهم في الغالب يكونوا غير مهتمين فيتركوا الموقع أو المدونة ، و يخرجون منها بشكل سريع .
2- النوع الثاني :- الكلمات المفتاحية الطويلة :- و يعتبر هذا النوع هو الأكثر شيوعاً في مجال التسويق الإلكتروني ، حيث يقوم المسوق الإلكتروني بتقديم وصف عميق للمنتج الذي يرغب في التسويق إليه ، و بالتالي يستخدم الكلمة المفتاحية الطويلة ذات الدلالة العميقة ، و التأثير الشديد على القارئ ، و نجد أن هذا النوع هو الشائع في الآونة الأخيرة على الرغم من أن هذا النوع لا يجذب الكثير من القراء أو الزوار للمدونة أو الموقع إلا أن الزائر في هذه الحالة يكون مستهدف المقالة فيقرأها بتمعن ، و لا يسرع بالخروج من الموقع ، و هو الأمر المفيد للغاية حيث يؤدي إلى زيادة ظهور موقعك في محركات البحث.
و للكلمات المفتاحية الطويلة مميزات شتى فهي تتكون مما يقرب عدده من خمس كلمات فأكثر ، و من أهم المميزات التي تشتمل عليها هي سهولة المنافسة بين كل المواقع الأخرى ، فهذا النوع سهل للغاية .
و ذلك يرجع إلى أن الغالبية يستخدم كلمات مفتاحية قصيرة ، علاوة على تميزها أيضاً بالدقة الشديدة ففي بعض الأوقات قد تصل نسبة دقتها إلى ما مقداره حوالي 99% ، و على الجانب الآخر تتسبب في قلة عدد الزوار لموقعك بعض الشيء.
 

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة