مسلسل ارطغرل الحلقة 109 من الجزء الرابع

مسلسل ارطغرل الحلقة 109 من الجزء الرابع

audai audai
منوعات
audai audai8 مارس 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات

يمكنكم مشاهدة الحلقة 109 من مسلسل ارطغرل الجزء الرابع، ومتابعتها على القنوات الناقلة لها قناة تي ار تي التركية، إضافة إلى مشاهدتها عبر قنوات اليرموك وفور شباب وقناة الدعوة.
ويتم العرض في توقيتات وأيام مختلفة تتيح للمشاهدين متابعة المسلسل الذي سرق قلوب الملايين، وذلك بعد نجاح الجزء الأول من ارطغرل وكذلك الجزء الثاني والثالث.
وتحكي قصة مسلسل قيامة ارطغرل حكاية ارطغرل الغازي، والد عثمان الأول مؤسس الدولة العثمانية، وهي حكاية تاريخية موجودة بالتراث التركي إلا أن الدلائل العلمية عليها قليلة، وبأية حال فالمسلسل يستند إلى بعض الوقائع التاريخية ولكن الحبكة الدرامية هي أساس السيناريو.
في الحلقات السابقة سيطر الملل على بعض مشاهدي مسلسل ارطغرل، خاصة وأن المسافات بين الفتوحات كبيرة، خاصة أولئك الذي يشاهدون المسلسل ويرغبون من خلاله في التعرف على الأحداث التاريخية التي حدثت في تلك الحقبة، إلا أن البعض الآخر يرى المسلسل لا زال يحتفظ بتشويقه كل حلقة عن الأخرى.
وفي هذه الحلقة 109 العديد من المفاجآت الجديدة والمثيرة في نفس الوقت، حيث يحاول سعد الدين كوبيك تنصيب نفسه سلطانا والسيطرة على الحكم، وقد علم ولي العهد غياث الدين بخيانة والدته، ووضع السيف على رقبتها، إلا أنه قرر إعدام ارطغرل للحفاظ على كرامة عائلته، لذلك قرر عزيز مساعدة ارطغرل على الهروب.
وكان أرطغرل قد علم بالخطر الذي يحدق بالسلطان، وحاول الذهاب لإنقاذه، إلى أن الخونة لا زالوا يسيطرون على مقادير الأمور، ويتوقع أن تكون نهاية سعد الدين كوبيك والسلطانة ماهبيري في الحلقات القادمة.
ويأتي مسلسل قيامة ارطغرل في وقت يعاني فيه المسلمون من فترة ضعف وضياع للحقوق، بينما يعرض المسلسل فترة كان يستخدم فيها المسلمون القوة، الأمر الذي أعطى المسلسل دفعة قوية جعلته في مصاف الأكثر مشاهدة على مستوى العالم.
وتهتم تركيا بهذا النوع من المسلسلات التاريخية، والتي تبرز ما عاناه المسلمين في هذه الفترة من صراعات وغدر وخيانة، وهي الأمور التي تترك آثارا في صدور المسلمين، فلا زالوا يعانون الانقسام والغدر والتحالف مع الأعداء، وهي المشكلات التي يعالجها دراميا مسلسل ارطغرل بحرفية وجودة عالية.
وقد حولت الجودة العالية والحرفية الشديدة التي صنعت بها حلقات ارطغرل المسلسل، إلى واقع يعيشه المشاهدين ويتفاعلون معه بطرق غير متوقعة ومفاجئة، حتى أن البعض استدعى ارطغرل في ذهنه لتحرير الأقصى.
 
 

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة