تصريحات بيل جيتس عن العملات الرقمية

تصريحات بيل جيتس عن العملات الرقمية

audai audai
بره الصندوق
audai audai28 فبراير 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات

لا يُعد المؤسس الشريك لـ”مايكروسوفت” “بيل جيتس” من بين المهتمين بالعملات الرقمية، مشيرا إلى أن الغموض المحيط بهذا السوق يثير الريبة وليس جيدا.
وأوضح “جيتس” أن العملات الرقمية تمثل فرصة للبعض للتحايل على القوانين الحكومية وأنشطة غسل الأموال والتهرب الضريبي وتمويل الإرهاب.
ومع ذلك، يرى “جيتس” أن العملات الرقمية تسبّبت في وفاة أشخاص بطريقة مباشرة، حيث يتم شراء مخدرات عن طريق هذا السوق الغامض باستخدام عملات رقمية.
وأشار الملياردير الأمريكي إلى أن العملات الرقمية تُستغل حاليا في أعمال خارجة عن القانون، وبالتالي، فهي تكنولوجيا نادرة تسببت في وفيات مباشرة.
وولد من رحم الفضاء الرقمي عملة بيتكوين متخطية كل النظم المالية علي مستوي العالم‏ ,‏ هي إذن عملة رقمية ليس لها وجود مادي وهي عبارة عن شفرة يتم إنشاؤها لكل مستخدم عبر سلسلة ضخمة من الحواسيب تضع لكل عميل محفظة إلكترونية تتيح له التعامل في الأسواق العالمية بيعا وشراء‏.
يحكم التعامل سجلات خاصة رقمية لكل مستخدم تضمن أمان التحويلات النقدية مما وسع نطاقها بشكل متسارع حتي باتت العملة المفضلة للقراصنة وأصحاب عمليات غسيل الأموال‏.‏
سعر بيتكوين لم يتجاوز دولارا واحدا لدي ظهورها في الفضاء الرقمي عام2009 حتي وصل إلي ما يقرب من عشرين ألف دولار قبل أن ينهار في الشهور الأخيرة ويستقر حاليا عند نحو عشرة آلاف دولار.
يتحدث الخبراء عن كيفية إنتاج تلك العملة ويشبهونها بالتنقيب عن الذهب ويسمونها التعدين عبر أجهزة كمبيوتر فائقة السرعة تستخدم معادلات رياضية بالغة التعقيد لكنها تضع آلية سهلة للتحويلات والبيع والشراء عبر فضاء أكثر اتساعا يخضع لقواعد العرض والطلب.
وقد باتت بيتكوين متربعة علي عرش العملات الرقمية بعد أن أدخلتها شركات وبنوك عالمية ضمن قائمة التعاملات المسموح بها.
لكن في مقابل ذلك يحذر الخبراء من التعامل في هذا الفضاء الرقمي فهي عملة شديدة التقلب مما يفتح الباب لخسائر فادحة للمتعاملين الذين يغريهم حلم الثراء السريع.

كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة