"موانىء دبى" تطلق بوابتى "رسوم" و"تحويل" للخدمات الإلكترونية

"موانىء دبى" تطلق بوابتى "رسوم" و"تحويل" للخدمات الإلكترونية

audai audai24 أكتوبر 2017آخر تحديث : الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 - 9:50 صباحًا

أعلنت دبي التجارية، النافذة الذكية الموحدة للتجارة والخدمات اللوجستية في دبي والتابعة لمجموعة موانئ دبي العالمية، إطلاق التكامل الإلكتروني بين بوابها للدفع الإلكتروني الآمن “رسوم” وبوابة “تحويل” الخاصة بالخدمات الإلكترونية لمدينة دبي الملاحية، وتأتي هذه الشراكة لدعم استراتيجية دبي البحرية وانسجاماً مع مبادرة مدينة دبي الذكية.
وتتيح هذه الخطوة الجديدة للشركات العاملة في المدينة إنجاز كافة معاملاتها عن بعد عبر بوابة “تحويل” من دون الحاجة إلى مراجعة مركز خدمة العملاء لتسديد الرسوم.
كما سيسمح هذا التكامل لعملاء مدينة دبي الملاحية الاستفادة من الخيارات المتعددة التي تقدمها بوابة “رسوم” لدفع رسوم الخدمات الإلكترونية عبر الإنترنت عن طريق بطاقات الائتمان المحلية أو الدولية من فئتي ماستركارد وفيزا، وكذلك من خلال الدرهم الإلكتروني أو التحويل المباشر من الحساب البنكي، بشكل آمن وسلس.
و قال سلطان أحمد بن سليم، رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية ورئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي: “نهدف إلى خلق نموذج عالميا غير مسبوق للملاحة الذكية، يقوم على المعلومات وتبادل البيانات بشفافية لخلق الفرص الجديدة أمام صناعة الملاحة الدولية، من أجل تنويع مواردها والاستجابة للتغيرات الجديدة التي يشهدها الاقتصاد الملاحي بشكل عام.
تاتى هذه الخطوة ضمن سلسلة من الخطوات الهادفة إلى دعم وتعزيز مجتمع الأعمال الملاحي. فقد أطلقنا مؤخراً “تجمع دبي البحري الافتراضي” ليكون منصة متكاملة ومتفاعلة للمعلومات الملاحية، كما أعلنا عن “رصيف الابتكار” ليكون حاضنة للأفكار الإبداعية لدعم رواد الأعمال، واليوم نطلق بوابة “تحويل” للخدمات الإلكترونية الخاصة بمدينة دبي الملاحية؛ كل ذلك من أجل أن تكون دبي الوجهة الأولى للملاحة الذكية عالمياً”.
وأضاف بن سليم: “وقد نجحنا والحمد لله في القطاع البحري في دبي بأن نكون ضمن القطاعات الخمسة الرئيسة الدافعة لعجلة التنويع الاقتصادي؛ إذ بلغت مساهمتنا في الناتج المحلي لإمارة دبي 26.9 مليار درهم، محققين نمو غير مسبوق يجاوز 25% منذ عام 2011.
تابع :  دخلنا “قائمة أفضل العواصم البحرية في العالم لعام 2017″ بترتيب المدينة الخامسة عالمياً والأولى عربياً في القطاع البحري، ما يؤكد نجاحنا في دبي بأن نكون التجمع البحري الأكثر تنافسية وجاذبية في العالم”.
وقال محمد المعلم، نائب الرئيس الأول والمدير العام في موانئ دبي العالمية–إقليم الإمارات، على هذا الإنجاز : “يضم القطاع الملاحي في دبي أكثر من 5500 شركة عاملة، وما يزيد على 13 ألف نشاط بحري واستثماري متنوع، تسهم بمجملها في توفير 76 ألف فرصة عمل.
وتلعب مؤسسة دبي التجارية دوراً مركزياً في هذا النجاح باعتبارها مزوداً متكاملاً للخدمات الإلكترونية التي تحقق السعادة للمتعاملين وتسهل عليهم التركيز على إتمام الصفقات وتطوير الأعمال وعدم هدر الوقت في المعاملات الورقية الروتينية”.
وأوضح المعلم: “يأتي التكامل بين بوابة “تحويل” التابعة لمدينة دبي الملاحية وبوابة “رسوم” للدفع الإلكتروني الآمن ثمرة لمسيرة طويلة من الإنجازات؛ إذ نجحت بوابة “رسوم” في تنفيذ أكثر من 8.3 ملايين معاملة، وتحصيل أكثر من 6 مليارات درهم، ونحن واثقون من أن هذا التكامل سيزيد من جاذبية مدينة دبي الملاحية كوجهة مفضلة لممارسة الأعمال وجذب الاستثمارات الملاحية”.
وحول إطلاق بوابة “تحويل” للخدمات الإلكترونية وربطها مع بوابة “رسوم” للدفع الإلكتروني الآمن، صرح المهندس علي السويدي، المدير العام لمدينة دبي الملاحية قائلاً: “في الوقت الذي تشهد فيه صناعة الملاحة تحولات كبرى نحو تبني التقنية الحديثة؛ تمثل الإجراءات اليدوية والمعاملات الورقية عائقاً أمام تطور الصناعة.
من أجل ذلك بادرنا في مدينة دبي الملاحية بأن نكون نموذجاً للملاحة الذكية والتي يستطيع فيها عملاؤنا القيام بكافة إجراءاتهم الخاصة بمزاولة أعمالهم في أي وقت ومن أي مكان”.
وأضاف السويدي: “ندرك أن نجاحنا في تطوير منظومة ملاحية متكاملة بمعايير عالمية لا يكون إلا بتوفير خدمات استثنائية تساعد أصحاب الشركات ورواد الأعمال على مواجهة التحديات الراهنة.
من أجل ذلك فإننا نفكر معهم ونضع مصلحتهم على رأس أولوياتنا، ونسعى لعقد شراكات متعددة من أجل أن نضمن بناء مجمع ملاحي مثالي، يشكل محطة توقف شاملة تجد فيه الشركات كافة احتياجاتها.
واليوم تأتي شراكتنا مع دبي التجارية لتبني التحول الإلكتروني، ضمن استراتيجيتنا لتوفير إمكانيات تجارية جديدة لعملائنا”.
من جهته أكد المهندس محمود البستكي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي التجارية، على أهمية هذا الإنجاز : “هذا التكامل بين بوابة “رسوم” وبوابة “تحويل” يعتبر الثاني والثلاثين من نوعه بالنسبة لنا، ونفخر أننا قمنا بهذا الإنجاز مع مؤسسات أخرى عديدة من بينها موانئ دبي العالمية والمنطقة الحرة لجبل علي ونخيل وتراخيص، إضافة إلى أبراج بحيرات الجميرا ومجمع تكنوبارك وبالم ديستريكت للتبريد، ونؤكد لشركائنا في مدينة دبي الملاحية أنهم الآن يقدمون لعملائهم فرصة استخدام أكثر بوابات الدفع الإلكتروني أماناً وموثوقية في مجال الخدمات الإلكترونية”.
وأضاف البستكي: “في الوقت الذي نبارك لمدينة دبي الملاحية إطلاق بوابة “تحويل” للخدمات الإلكترونية، نؤكد لهم أن هذه هي الخطوة الأولى في مشوار التحول الإلكتروني، إذ يكمن النجاح الحقيقي في تغيير عادات المتعاملين وتحقيق التبني للخدمات الإلكترونية، ولدينا في دبي التجارية خبرة كبيرة في هذا المضمار، ونحن على استعداد كامل أن نقدم الدعم والمساندة لمدينة دبي الملاحية كي تحقق التحول الإلكتروني الكامل لمعاملاتها”.
جدير بالذكر، أثبتت بوابة “رسوم” أنها الأكثر ملاءمةً، وجديرة بالثقة، ويمكن الاعتماد عليها في عمليات الدفع الإلكتروني، حيث لم تسجل البوابة أية عمليات احتيال أو شكاوى من قبل مستخدمي البوابة منذ انطلاقتها. وبإمكان مستخدمي البوابة الاختيار من بين مجموعة متنوعة من خيارات الدفع مثل بطاقات الائتمان، وبطاقات الخصم، من خلال بوابات الخدمات المصرفية للبنوك الكبرى عبر الإنترنت.
وتتكامل العديد من البنوك اليوم مع بوابة “رسوم” منها بنك المشرق، وبنك إتش إس بي سي، وبنك حبيب، وبنك الإمارات دبي الوطني، وبنك دبي التجاري، وبنك دبي الإسلامي، وبنك الإمارات الإسلامي، وبنك ستاندرد تشارترد، وبنك الخليج الأول.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة