المجلس الثقافي البريطاني يطلق برنامجًا بقيمة 30 مليون جنيه لدعم ريادة الاعمال

audai audai4 يونيو 2018آخر تحديث : الإثنين 4 يونيو 2018 - 3:16 مساءً
المجلس الثقافي البريطاني يطلق برنامجًا بقيمة 30 مليون جنيه لدعم ريادة الاعمال

يُطلق المجلس الثقافي البريطاني برنامجًا بقيمة 30 مليون جنيه مصري لدعم الاقتصاد الإبداعي وقطاع المشاريع الاجتماعية في مصر.
يعمل هذا البرنامج، الذي أُطلق عليه اسم “تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية” والممتد لفترة عامين، على تشجيع الاقتصاد الإبداعي والاجتماعي -وهو أحد مجالات التنمية الاقتصادية الذي يجمع بين الثقافة والإبداع والتكنولوجيا وريادة الأعمال –وذلك عن طريق مشاريع تعمل على تحسين حياة أفراد المجتمع المهمشين.
سيعمل المشروع من خلال ثلاث مستويات أساسية للتدخل. المستوى الأول سوف يجمع بين الجهات الحكومية الرئيسية والمؤسسات الوطنية والأوساط الأكاديمية والمنظمات ذات الصلة للعمل على تعزيز الاقتصاد الإبداعي وقطاع المشاريع الاجتماعية. ويعمل المستوى الثاني مع المؤسسات والمنظمات الاجتماعية والإبداعية لفهم وتطوير السوق في مصر. أما المستوى الثالث، فسوف يُقدم المنح للأفراد للبدء في إقامة المشاريع.
وسيوفر البرنامج تمويلاً للمشاريع التي تهدف إلى تمكين النساء والفتيات، وتعزيز فرص توظيف الشباب، ودعم الأشخاص ذوي الإعاقة، وإشراك المجموعات المُهمشة.




وصف أحمد فؤاد، مدير برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية الاقتصاد الإبداعي بأنه المحرك الأساسي للاقتصاد الحديث.
اضاف : “من خلال دعم رواد الأعمال الشباب من أصحاب المشاريع الإبداعية والاجتماعية والعمل مع صانعي السياسات والوسطاء لخلق نظام بيئي يمكن لهم أن يزدهروا وينجحوا في إطاره، يتبنى برنامجنا منهجًا شاملاً من شأنه أن يساعد على التخفيف من وطأة الفقر وعدم المساواة والبطالة بين الشباب، بالإضافة إلى تعزيز تمكين المرأة و دعم المجموعات المُهمشة.”
وسيعمل برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية مع الحكومة وقطاع الأعمال من أجل الوصول لفهم أفضل لحالة الاقتصاد الاجتماعي والإبداعي والحواجز التي تعيق تنميته وتقديم توصيات لدعم النمو الشامل طويل الأجل.
يهدف هذا البرنامج إلى البناء على مشاريعنا السابقة في القطاعات الاجتماعية والإبداعية على مدى السنوات الماضية، وكذلك البناء على المبادرات الحالية التي تقوم بها المنظمات والشركاء الآخرين في تلك القطاعات.
وجدير بالذكر أنه قد وقع الاختيار على مصر إلى جانب أربع دول أخرى (البرازيل وإندونيسيا وباكستان وجنوب إفريقيا) للمشاركة في برنامج تنمية الاقتصادات الشاملة والإبداعية.



رابط مختصر